شعر شعبي عراقي


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجى التفضل بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضوا وترغب في الأنضمام الى أسرة المنتدى
وسنتشرف بتسجيلك
[right]أسرة المنتدى[/right

منتدى يختص بشؤون وشجون الأدب الشعبي العراقي.


    قصيدة (الجمهرة) للشاعر (حامد زيد)

    شاطر
    avatar
    حسناء الرشيد

    عدد المساهمات : 43
    السٌّمعَة : 5
    تاريخ التسجيل : 05/07/2010
    الموقع : Iraq

    قصيدة (الجمهرة) للشاعر (حامد زيد)

    مُساهمة من طرف حسناء الرشيد في 2010-07-20, 6:20 am

    السلام عليكم
    اليوم جبتلكم قصيدة كلش حلوة للشاعر (حامد زيد)وهي من أشهر قصائد هذا المبدع
    وأكيد راح تعجبكم



    قصيدة (الجمهرة)

    أي بالله اخطوا والخطا اللي جابهم عين الصواب
    مخطي ونه اشوف الطمع يكشف رداهم واستره
    ما يملي عيون الحسود بهالزمن غير التراب
    ومن لا يتوب من الخطا تحرم عليه المعذرة
    اللي من اولهه خراب أكيد تاليهه خراب
    والبندكه اللي ما تثوّر في هدفهه....تذعره
    ودّك اليامن جاتك الغلطه من الناس الكراب
    الصاحب اللي ما كسبت امحبته ...ما تخسره
    مشكلتي اني ما عرفت احسب الصدّتهم حساب
    كلبتهم صدري على ذكري كصيد وحنجره
    صوتٍ يصول ابمنبره وخطاب ما مثله اخطاب
    والطيبه اللي زعزعت صوت الخطيب ومنبره
    ما فيه دمع صوّبوه احبابي ابجسمي وخاب
    ولا زرك حزني على غالي ولا فجّ انحره
    كل الزهاب اللي معي ذكرى من اصحاب الزهاب
    واللي بكالي من عذاب اشرف فريكي واخطره
    لني تجنبت الغرك عدّيت من فوك السحاب
    لن اكثر اصحابي ورك...ما شفت للطيب اثمره
    والله ما حطّيت بين الحقد والخوّه حجاب
    حتى غدوا ربعي يحدّوني على الضيق اشكره
    البارحه ثارت عليّ اركاب وآوتني اركاب
    البارحه يا ثقل دم البارح ويا محقره
    اهبّ يا وجه الحسد وشلون جمّعهم وغاب
    كيف السنين اللي عطتني بعثرتهم بعثره
    أثر المصايب ما تجيك الا من الناس الكراب
    وبهالزمن حتى الرفيك اللي تثق فيه ...أحذره
    لا بارك الله في رفيقٍ تزعله كلمة اعتاب
    ولا جمّع الله الرجال اللي تفرقهم ...مرّه
    عوّدت نفسي كل ما سدّدت لليمه ركاب
    ما صنت وجهي عن طريق إلا ليا شفت اخبره
    الصاحب اللي ما يجي من صحبته غير العذاب
    نذر عليّ إن ما هجرني ولا انه اللي بهجره
    من يفتح الفركاي باب...أفكّله عشرين باب
    واذا خويّي ما يقدّر خوّتي...ما اقدّره
    إن روّحوا فانا بريٍّ منهم اليوم الحساب
    وان جرّحوا كولوا لهم ما حرّكوا فيّ اشعره
    شفهم لهم حول السنه ولا خذوا مني جواب
    أحسن دوه للي يحاول يستفزّك....تحقره
    أنه جمعت اوراقهم بكتاب واغلقت الكتاب
    يا وكت لمّ اللي تلمّه وانثر اللي تنثره
    ما كنت احاتيهم ازغيّر عاد احاتيهم شباب
    إن ما ذخرني صاحبي لليوم الاسود ...ما اذخره
    عكب اكتئاب البارحه ما عاد انه حمل اكتئاب
    الطيب جرجرني ونه ما ني بناقص جرجره
    اللي يخاف امن الظمى يتركلنه طرد السراب
    واللي مهو ابكد الظلام ووحشته...لا يسهره
    أنه تجرعت العطش لين احترك وجهي وذاب
    أنه كسرت ابخاطري كبل الصداقه تكسره
    أنه خسرت اللي غيابه غير عن كل الغياب
    أنه غفرت العالم الما تستحق المغفره
    أنه اكثر انسانٍ تعلم من كثر ما اخطا وصاب
    أنه آخر السان ايتكلم في زمان الثرثرة
    أنه الكصيد اللي فزع من دفتره مليون ناب
    وانه الوحيد اللي جمع مليون ناب ابدفتره
    جفني وجرّحه السهر
    حيلي وهدّته الصعاب
    دمعي هجر....ضحكي ندر
    عمري وضيّعت اكثره
    شيّبت بكلوب العرب
    هيّبت روسٍ ما تهاب
    جمهرت ناس عمرهم ما يعرفون الجمهرة
    ما صرت ذيب الا لأن اللي حواليني ذياب
    ما كنت اغيب الا لأن العفو عند المقدرة
    تره حلاتك لا حملت الصاحبك كلمة اعتاب
    إن ما نطقت ابها ابوجهه ما تذمّه بظهره
    في هالزمن ما يملي عيون الحسود الا التراب
    ولاّ الحضير الطلقة اللي ما تصيبه....تذعره
    ودّك اليا جتك الغلطة من الناس القراب
    الصاحب اللي ما كسبت امحبته ....ما تخسره


    _________________
    من يغيب الشفق ليلك يبتدي... آني من تطلع شمس ليلي بده

      الوقت/التاريخ الآن هو 2018-12-19, 12:58 pm